نحن امه اجتمعت علي حب النبي صلي الله عليه وسلم


    الولد سمير وشجرة التفاح

    شاطر
    avatar
    سماح
    مشرفة عامة
    مشرفة عامة

    تاريخ التسجيل : 10/05/2009

    default الولد سمير وشجرة التفاح

    مُساهمة من طرف سماح في الثلاثاء يناير 19, 2010 7:44 pm




    الولد سمير وشجره التفاح







    من فتره كبيره كان هناك شجره تفاح كبيره جدا






    وكانت هذه الشجره تحب سمير وكان هو ايضا يحب ان ياتى ويلعب حول هذه الشجره







    وكان سمير يتسلق هذه الشجره





    وياكل منها اجمل ثمار التفاح






    وحينما يشعر بالتعب من اللعب والاكل ينام تحت الشجره لينعم بظلها







    كان سمير يحب هذه الشجره جدا وكانت الشجره سعيده جدا بهذا الحب





    ويمر الزمان ويكبر سمير







    وفى احدى الايام يعود سمير للشجره وتفرح الشجره وتقول له تعال والعب حولى كما عودتنى





    فقال سمير للشجره : انا لم اعد صبيا لالعب حولك فانا احتاج المال لاشترى العاب العب بها






    ترد الشجره وتقول لسمير انا لا املك المال ولكن يمكنك ان تاخذ منى التفاح وتبيعه وتحصل على المال

    فرح سمير وقام بجمع التفاح ليبيعه

    وكانت الشجره سعيده جدا انها حققت له ما يريد







    ولكن للاسف مرت ايام كثيييييييييييييييره ولم يعد سمير






    وتمر الايام ويرجع سمير ولكنه لم يعد الولد الصغير

    لقد اصبح الان رجلا

    فرحت الشجره لرؤيته وقالت له تعال لنلعب سويا من جديد





    رد سمير وقال لها : لم يعد لدى الوقت

    يجب على ان اعمل لكى اسد حاجات عائلتى

    انا احتاج ان ابنى بيتا






    ردت الشجره وقالت له : للاسف انا لا املك اى بيوت لاعطيها لك

    ولكن يمكنك ان تاخذ منى الفروع التى تكفيك لتبنى بها البيت






    وبالفعل قام سمير بقطع الفروع التى يحتاجها

    وترك الشجره وهى سعيده جدا لانها حققت له ما يحتاج






    وتمر الايام والشجره وحيده وحزينه لفراق سمير







    وفى احدى ايام الصيف رجع سمير مره اخرى لشجره التفاح

    فرحت الشجره جدا لرؤيته مره اخرى

    وقالت له تعال لنلعب سويا





    رد سمير وقال لها : لقد تقدم بى العمر واحتاج قاربا حتى ابحر به بعيدا لفتره ارتاح فيها من هموم الحياه

    هل عندك قارب ؟







    قالت له الشجره : يمكنك ان تاخذ جذعى وتستخدمه فى قاربك لكى تبحر به بعيدا حتى تكون سعيدا






    وبالفعل قام سمير بقطع جذع الشجره لكى يستخدمه لعمل القارب

    وابحر بعيدا لمده طوييييله جدا





    وبعد مرور العديد من السنوات

    رجل الرجل الى الشجره مره اخرى

    قالت له الشجره انا اعتذر لك لانى لم يعد لدى ما اقدمه لك حتى انى لم يعد لدى تفاح

    قال لها سمير : انا ايضا لم يعد لدى اسنان حتى اكل بها من تفاحك






    قالت له الشجره انا حتى لم يعد لدى جزع لتتسلق عليه وتمرح

    قال لها سمير : لا عليكى فانا صرت رجلا عجوزا ولا اتمكن من هذا الان







    ردت عليه الشجره وهى تبكى : الشئ الوحيد المتبقى واستطيع تقديمه لك الان هو جزورى الميته

    قال لها سمير : انا لم اعد احتاج اكثر من ذلك الان فقط مكان استرح فيه من تعب الزمان





    قالت له الشجره: اذن تعال فجزور الشجر مكان جيد للاستراحه







    جلس سمير ليرتاح

    وتوقفت الشجره عن البكاء وهى سعيده انها ما زالت تجعل سمير سعيد حتى ولو باخر ما لديها من اجزاء



    Everybody has an apple tree in his life. And its your Parents !!!




    ليعلم الجيمع اننا جميعا نملك شجره تفاح خاصه بنا

    هذه الشجره هى الوالدين

    الاب والام يقدمون كل ما لديهم حتى يقدموا لنا السعاده

    حتى لو كلفهم هذا حياتهم انفسهم




      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أغسطس 21, 2018 11:27 pm