نحن امه اجتمعت علي حب النبي صلي الله عليه وسلم


    سفير دنماركي يقر بسوء فهم بلاده للإسلام

    شاطر
    avatar
    محمدعبد السلام رزق
    عضو متميز
    عضو متميز

    تاريخ التسجيل : 17/05/2009

    default سفير دنماركي يقر بسوء فهم بلاده للإسلام

    مُساهمة من طرف محمدعبد السلام رزق في السبت يوليو 03, 2010 10:37 am

    سفير دنماركي يقر بسوء فهم بلاده للإسلام


    مفكرة الإسلام:[/url] أقر السفير الدنماركي بالقاهرة، كريستيان هوبي بأن هناك سوء الفهم من جانب الغرب عامة أو الدنمارك خاصة للدين الإسلامي وللشريعة الإسلامية الغراء.
    وجاء ذلك خلال زيارة الدبلوماسي الدنماركي للدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر بمقر المشيخة، اليوم الأربعاء.
    ولفت السفير الدنماركي إلى وجود 250 ألف مسلم من جنسيات مختلفة في الدنمارك، وصل بعضهم إلى مناصب عالية حتى البرلمان، مشيرًا إلى أن هناك مجموعة من الشباب تتجه للعنف من منطلق عدم فهم الأديان، مؤكدًا أهمية الحوار والتعايش بين الأديان داخل الدولة الواحدة.
    ومن جانبه، أكد شيخ الأزهر اهتمامه الخاص بنشر السلام بين الشعوب، وأن بداية ذلك هو تحقيق السلام بين رجال الأديان لما فيه خير ومصلحة البشرية، مطالبًا بضرورة عقد لقاءات بين رجال الدين لتصفية الخلافات فيما بينها، إنطلاقًا من أن الأديان بينها مساحات مشتركة وهائلة للالتقاء لإنقاذ البشرية وأن السلام بين قادة السلام لا يتحقق إلا بالتعاون بين اتباع الأديان.
    وأضاف شيخ الأزهر أن تحقيق السلام يتطلب مساعدات كبيرة من الجانبين سواء الأزهر كمرجعية أولى للإسلام وأهل السنة أو بالنسبة للكنائس الغربية المختلفة بالنسبة للمسيحيين خاصة مع استمرار الفهم غير الصحيح للإسلام من الغرب والمشاكل التي تواجه الجاليات المسلمة التي تعيش هناك وما تواجهه من تحديات ثقافية، مضيفًا أن المؤسسات الدينية تستطيع أن تحقق التوازن في الشارع الأوروبي.
    تكريم دنماركي للمسيئين للإسلام:
    هذا، وكانت صحيفة "يايلاندس بوستن" الدنماركية، التي نشرت الرسوم المسيئة للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم فى عام 2005، قد قامت الأسبوع الماضي بمنح جائزة "حرية التعبير" للكاتبة الصومالية الأصل وعضوة البرلمان الهولندى، المسيئة للإسلام، آيان هيرسى، والتي قامت بنشر كتاب مسىء للرسول، مؤخرًا ويسمى "البدوى".
    وقالت لجنة التحكيم، إن آيان هرسى على تستحق الجائزة لـ"قناعتها الصلبة بأن ما يؤمن به المرء يستحق القتال من أجله".
    وكانت صحيفة "يالاندس بوستن" قد أعلنت عن هذه الجائزة بعد المظاهرات التى اجتاحت العالم الإسلامى في أعقاب نشر الرسوم التى كانت تربط بين الإسلام وما يسمى بـ "الإرهاب".
    وكانت آيان هرسى على قد ساهمت مع المخرج الهولندى ثيو فان خوخ فى إنجاز الفيلم القصير "خضوع"، والذى ينتقد وضع النساء فى الإسلام.
    وتعيش هيرسى، والتى عرفت بنقدها القاسي للإسلام، حاليًا، فى الولايات المتحدة، حيث تعمل فى معهد انتربرايس اليميني للأبحاث.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يوليو 18, 2018 9:53 pm